عدد من التعليقات: ۲۵
وقعت وحدات الجيش السوري خلال سلسلة رمايات بسلاحي المدفعية والصواريخ خسائر بالأفراد والعتاد في صفوف إرهابيي "جبهة النصرة" والمجموعات المنضوية تحت زعامته في عدة محاور بريفي حماة وإدلب وذلك في إطار رد الجيش على خروقاتهم المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد واعتدائهم بالقذائف على المدنيين بريف حماة.
رمز الخبر: ۳۴۶۸
تأريخ النشر: 2019 July 03
اسبایکر نیوز: ففي شمال سهل الغاب ذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش نفذت ضربات بسلاح المدفعية طالت تجمعات ونقاطاً محصنة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في قرية الحويجة وأوقعت في صفوفهم قتلى ومصابين بريف حماة الشمالي.

وبعد رصدها خروقات على أطراف منطقة خفض التصعيد وسعت وحدات الجيش نطاق رماياتها على محاور تسلل مجموعات إرهابية ودشم لهم باتجاه قريتي تل واسط والزيارة في سهل الغاب ما أدى إلى قطع طرق إمداد للإرهابيين وتدمير تحصينات وعتاد لهم.

ولفت المراسل إلى أن وحدة من الجيش نفذت صليات صاروخية بالراجمات على مناطق انتشار الإرهابيين في محيط قريتي كفرسجنة ومعرة حرمة في منطقة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي في حين استهدفت نيران مدفعيتها نقاط تسلل الإرهابيين التكفيريين في الأراضي الزراعية المحيطة بقرية الفطيرة على المحور ذاته ما أسفر عن إيقاع خسائر في صفوف الإرهابيين وتدمير مقرات وأسلحة وذخائر لهم.

وتواصل التنظيمات الإرهابية التي ينضوي معظمها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي المنتشرة في عدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي ومحافظة إدلب خرق اتفاق منطقة خفض التصعيد عبر اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: