عدد من التعليقات: ۱۸
اعلنت قيادة عمليات الانبار للحشد الشعبي في العراق، عن نجاح العملية العسكرية التي انطلقت يوم الاحد غربي المحافظة، مؤكدة أن العملية اسفرت عن قطع خطوط الدعم لتنظيم "داعش" الارهابي وتطهير 5940 كم مربع.
رمز الخبر: ۳۴۵۶
تأريخ النشر: 2019 July 01
اسبایکر نیوز: ونقل إعلام الحشد في بيان، عن قائد عمليات الانبار للحشد قاسم مصلح قوله، إن "العملية، شهدت تنسيقاً عالياً بين القوات الارضية والجوية المشتركة في العملية والدخول لمناطق شهدت تنقل ارهابيين في الوقت القريب"، مبيناً أن "نتائج العملية المهمة هي قطع خطوط الدعم للعناصر الارهابية الهاربة في عمق الصحراء وذلك بالقاء القبض على ارهابي مهمته نقل المؤن واحتياجاتهم وكذلك الاستيلاء على عجلتين تابعتين لارهابيين ودخول مناطق الوزية والعودان ومديسيس وسد مديسيس ووادي الحلكوم ومنطقة الكعرة والمانعيات ودورة نعجة والفكارة".

وأضاف مصلح ان "العملية شهدت حرق وتدمير عجلتين حوضيتين احداهما معبأة بالوقود والاخرى قصفت عن طريق الطيران الجوي المشترك في العملية اضافة لتدمير ثلاث مضافات والقاء القبض ستة أشخاص مشتبه بهم".

واشار قائد العمليات، إلى أن "العملية طهرت مايقارب (5940) كم مربع"، مبينا أن "هذه المناطق تقع ضمن جغرافية صعبة وتحوي على وديان".

وتابع، أن "العملية شهدت أيضاً العثور على نفق يحتوي على عشرة جثث للعناصر الارهابية ضربت في وقت سابق وفق معلومات استخبارية مع قيادة عمليات الانبار للحشد وهذا التنسيق بين الاجهزة الامنية يزيد من خسائر العصابات الارهابية مناطقها التي تحاول من خلالها لملمة وضعها، لكن وجود الحشد الشعبي والقوات الامنية حال دون ذلك".

وبين مصلح، أن "العملية اشتركت فيها ألوية قاطع عمليات الانبار (18و 19و 13و 17 ) اضافة لجهد المديريات (مديرية الاتصالات ومديرية هندسة الميدان ومديرية مقاتلة الدروع ومديرية الطبابة اضافة للدور المهم لطيران الجيش العراقي)".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: