عدد من التعليقات: ۸
قال نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي إن أنقرة وموسكو تراجعان انتشار قواتهما بمنطقة تل رفعت الحدودية السورية، مؤكدا استمرار العمليات العسكرية على الحدود لحين القضاء على التهديدات.
رمز الخبر: ۳۲۸۱
تأريخ النشر: 2019 May 05
اسبایکر نیوز: وبحسب رويترز أضاف أوقطاي يوم الأحد في حديث لإذاعة محلية،"بموجب الاتفاق كان علينا أن نتوقف (بعدم انتشار القوات) عند منطقة تل رفعت، لكن إذا استمرت هذه الهجمات قد يتخذ هذا (الاتفاق) شكلا مختلفا... نحن نناقش هذا الوضع مع روسيا".

وأكد أوقطاي أن أنقرة ستواصل عملياتها العسكرية على طول حدودها حتى القضاء على كل التهديدات التي تواجهها.

يشار إلى أن قوات مسلحة مدعومة من تركيا ادعت أمس أنها سيطرت على قريتي مرعناز والمالكية شمال سوريا، وسط أنباء عن عملية مشتركة للجانبين ضد المسلحين الأكراد بتل رفعت.

هذه التحركات تأتي بعد الإعلان عن مقتل ضابط تركي وإصابة آخر، في وقت سابق من السبت، جراء هجوم شنته "وحدات حماية الشعب" الكردية في منطقة عفرين شمال سوريا انطلاقا من مدينة تل رفعت.

وأكدت الحكومة التركية بصورة متكررة عزمها على مواصلة أنشطتها العسكرية في سوريا بحجة القضاء على التهديدات التي يتعرض لها الأمن التركي، خاصة من باقي أراضي حلب وكذلك من أراضي شرق الفرات الخاضعة لسيطرة "وحدات حماية الشعب" الكردية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: