عدد من التعليقات: ۲۰
أعلنت خلية الصقور الاستخبارية العراقية، السبت، عن احباط أكبر مخطط إرهابي لإعادة تشكيل خلايا جديدة لتنظيم “داعش” الإجرامي في العراق، فيما أشارت إلى هروب زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي من عملياتها السرية.
رمز الخبر: ۳۲۷۵
تأريخ النشر: 2019 May 04
اسبایکر نیوز: وقال رئيس الخلية ومدير عام استخبارات الداخلية ابو علي البصري في تصريح اوردته صحيفة "الصباح” الرسمية إن "خلية الصقور الاستخبارية احبطت اكبر مخطط ارهابي لاعادة تشكيل خلايا جديدة لداعش في العراق وقتلت عدداً من الفارين من سوريا”.

وأضاف البصري، أنه "سيكشف قريبا عن تفاصيل العملية وافادات الدواعش المعتقلين، وكيفية هروب عناصر العصابة الإرهابية والمدعو أبو بكر البغدادي من مناطق في سوريا خلال العمليات السرية للخلية”.

من جانب آخر اوضح البصري، أن "قتل المدعو وحيد امنية الذي يشغل منصب (امني ولاية الجزيرة)، والمسؤول عن قتل عشرات الابرياء من أبناء مدينتي الموصل وتلعفر جاءت بعد متابعة دقيقة استمرت لعدة شهور، من قبل عناصر ومصادر الخلية، ضمن برنامجها الخاص بمعالجة اهداف داعش الارهابية الداخلة من سوريا”.

واشار إلى أن "العملية التي أطلق عليها (مخالب للموت) نفذها الفريق التكتيكي والفني للخلية في اطار خطة تستهدف معالجة عناصر داعش الارهابي الذين دخلوا البلاد بطرق مختلفة بغية اعادة تنظيم صفوفهم وتنفيذ عمليات ارهابية لزعزعة الأمن في محافظة نينوى”.

وتابع، أن "العملية تم تنفيذها بإسناد استخبارات الفرقة الخامسة عشرة للجيش العراقي وعمليات الحشد الشعبي في نينوى، مبينا أن "أحد مرافقي عبد الغفور عبد الله كرموش المكنى (وحيد امنية) اضطر إلى تفجير نفسه”.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
استطلاع
هل توافق مع قطع العلاقات الدبلوماسية مع المملكة العربية السعودية؟
نعم
لا