عدد من التعليقات: ۱۹
اكد رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، الجمعة، تطلع بغداد لزيادة حضور الشركات الفرنسية في العراق ومساهمتها في تطوير اقتصاده واعماره وتلبية احتياجاته المتنوعة.
رمز الخبر: ۳۲۷۲
تأريخ النشر: 2019 May 04
اسبایکر نیوز: وذكر المكتب الاعلامي الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان صحفي اليوم (3 ايار 2019)، ان "عبدالمهدي استقبل بمقر اقامته في العاصمة باريس رؤساء وكبار مسؤولي كبريات الشركات الفرنسية، لبحث فرص مشاركتها وزيادة حضورها في العراق، واستعراض خارطة الاستثمارات الواسعة في المجالات الاقتصادية والنفط والكهرباء والصناعة والنقل والاتصالات والبنى التحتية وفي مختلف المجالات والمحافظات العراقية".

واضاف، ان "رئيس الوزراء اكد تطلع العراق الى زيادة حضور الشركات الفرنسية ومساهمتها في تطوير اقتصاده واعماره وتلبية احتياجاته المتنوعة في ظل الاستقرار غير المسبوق الذي يشهده ولمايملكه من فرص استثمارية وطاقات بشرية هائلة وأيد عاملة الى جانب انفتاحه على محيطه الخارجي".

واوضح، ان "عبدالمهدي اكد استعداد الحكومة لتوفير متطلبات العمل والبيئة الاستثمارية المناسبة لها"، مشيدا"بالشركات الفرنسية والخبرات التي تتمتع بها ومايوفره تواجدها من فرص عمل واسعة".

وتابع، ان "اللقاءات شملت عددا من الشركات الفرنسية الكبرى (توتال - تاس - اليستوم - ADP - ايرباص)، واعرب ممثلو الشركات عن اهتمامهم بتوسيع النشاط الاستثماري في العراق في ظل استقراره السياسي والاقتصادي والفرص الكبيرة المتاحة لتنافس الشركات الفرنسية بمختلف اختصاصاتها"

جدير بالذكر ان رئيس الوزراء كان قد وصل العاصمة الفرنسية باريس قادما من المانيا التي شهدت توقيع اتفاق خارطة طريق تطوير قطاع الكهرباء في العراق بالتعاون مع شركة سيمنس الالمانية".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: